وعود بتسريب امتحانات الثانوية العامة مع قرب الإعلان عن موعدها ولكن ليس مجاناً

0 134

ضياء الدين اليماني

ينتظر أكثر من نصف مليون طالب بالثانوية العامة، تفاصيل إعلان موعد الامتحانات النهائية في نهاية الأسبوع الجاري، بعد الانتهاء من الامتحانات التجريبية الثانية، إلا أن الوعود بتسريب الامتحانات النهائية تلاحقهم في كافة مواقع التواصل الاجتماعي من كل حدب وصوب.

عشرات المجموعات بعضها مغلق وأخرى مفتوحة أمام الطلاب على تطبيقات “تليجرام” و”فيس بوك” وحتى “انستجرام” أغلبها يحمل اسم “شاومينج”، بعد أن ارتبط هذا الاسم بتسريب امتحانات الثانوية العامة على مدار امتحانات الثانوية الماضية.

التسريب بدأ من الامتحانات التجريبية :

تتبعنا هذه المجموعات منذ بداية الامتحانات التجريبية الثانية، للتأكد من حقيقة تسريب أسئلة الامتحانات أو إجابتها، وبالفعل من خلال مجموعات تحمل اسم “لجان خاصة” على تطبيق “تليجرام”، يتم نشر إجابات العديد من الامتحانات بعد دقائق من بدء الامتحان.

وعبر تطبيق “انستجرام” تواصلنا مع إحدى الصفحات التي تحمل اسم شاومينج للتأكد من حقيقة طلبه لمبالغ مالية من الطلاب مقابل تسريب الامتحان، وفوجئنا بإفصاحه عن هويتهم كـ”مهندسين برمجة”.

مهندسو برمجة :

وجاء رده علينا كالتالي، “أحنا مهندسين برمجة وعاملين (تيم) وبنجمع طلبة من دلوقتي ف جروب واتس آب” سري هينزل الامتحانات 3 ثانوي علمي، وأدبي عربي ولغات قبل كل لجنة بـ6 ساعات وبنجمع طلبة من دلوقتي عشان هنكمل عدد معين قبل الامتحانات التجريبي ومش هنقبل حد تاني معانا”.

الامتحانات بـ800 جنيه :

 اشترط أدمن الصفحة التي تحمل اسم “شاومينج”، أن أي طالب يريد الحصول على الامتحانات بالكامل تكون تكلفتها 800 جنيه، على أن تكون طريقة الدفع 8 كروت فودافون فئة 100 جنيه، حيث يقوم الطالب بتصويرها دون خدش.

 تابع: “عشان تحجز مكان بعدها بضيفك معانا وبتاخد امتحان شهر خمسة (فري)، وبعد أول لجنة ف شهر 7، هتخدشهم وتبعتهم عشان تكمل معانا”، لافتًا: “الامتحان بينزل قبل كل لجنة بنموذج الإجابة الامتحان الالكتروني”.

وقمنا بالرد عليه بأن امتحانات شهر مايو انتهت التي ذكر انها ستكون “فري”، فبرر ذلك في رسالة صوتية بأن الرسالة منسوخة بالفعل من أوقات سابقة، قائلاً” أكيد أنا عارف، دي رسالة مسجلة من قبل كدا ومكملين!”.

تكلفة منع الغش عالية جدًا :

في حين أن الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، قد أعلن أن الوزارة لم تعمل على منع الغش اثناء الامتحانات التجريبية، وذلك لأن تكلفته عالية جدا ويتم توفيرها للامتحان الرسمي.

ورد “شوقي” على أحد أولياء الأمور في  جروب “أولياء أمور مصر الآباء”،  بخصوص عدم منع الغش في الامتحانات التجريبية، قائلًا “الطالب الذي لم ينضج بعد ليعلم أن مصلحته في امتحان تجريبي للمحاولة والتجربة ويعتمد على نفسه ويهدر بنفسه هذه الفرصة فهو الخاسر حقيقة ولن يؤذي غيره في هذه الامتحانات التجريبية”.

ولفت “شوقي”: “أما في الامتحان الرسمي فالأمور مختلفة تماما وسنطبق قانون الغش بحذافيره وغرفة العمليات بها الأمن الوطني ومباحث الإنترنت ومن يحاول وقتها فهو من يتحمل نتيجة أفعاله.

Leave A Reply