مجلس حكماء المسلمين يعقد أولى جولات الحوار من أجل تحقيق السلام فى بورما

0 90

تنطلق اليوم الثلاثاء أولى جولات الحوار الذى ينظمه مجلس حكماء المسلمين وبرعاية الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب بين عدد من الشباب الذين يمثلون الأطراف المعنية بالصراع فى ولاية راخين بميانمار تحت عنوان: “نحو حوار إنسانى حضارى من أجل مواطنى ميانمار (بورما)”، وذلك من أجل السعى لتحقيق السلام فى هذا البلد الذى يقع فى جنوب شرق آسيا.

ومن المقرر أن يرأس الإمام الأكبر رئيس المجلس جولة الحوار التى يعقدها مجلس حكماء المسلمين، ويشارك فيها عدد من شباب المجتمع البورمى من جميع الدِّيانات (البوذية والإسلام والمسيحية والهندوسية)، بحضور عددٍ من السُّفراء والأدباء والمفكِّرين والإعلاميين.

وتستهدف هذه الجولة الأولى من الحوار التباحث مع الشباب حول سُبُل العيشِ المشترك، والوقوف على أسباب الخِلاف فى ميانمار، ومحاولة وضع حلولٍ جذريَّة لإنهائه وترسيخ أُسُسِ المواطنة والعيش المشترك بين المواطنين.

Leave A Reply