عبر الفيديو كونفرانس – الوزير يشارك فى إجتماع لجنة البنية التحتية للنقل واللوجيستيات التابعة للجمعية المصرية البريطانية

0 99

شارك المهندس كامل الوزير – وزير النقل اليوم عبر تقنية الفيديو كونفرانس في الإجتماع الأول للجنة البنية التحتية للنقل واللوجيستيات التابعة للجمعية المصرية البريطانية لرجال الأعمال والغرف التجارية وحيث شارك في الإجتماع السفير ” طارق عادل ” سفير مصر بالمملكة المتحدة ، و ” انيسا” داتي المدير الاقليمي للمكتب التجاري بالقاهرة ( بالانابة عن سفير المملكة المتحدة بمصر ) ، ورؤساء وممثلي 20 من كبريات الشركة والبنوك والمؤسسات البريطانية الدولية .

وفي بداية كلمته عبر الفريق كامل الوزير وزير النقل عن تقديره وشكره للجمعية المصرية البريطانية لرجال الأعمال والغرف التجارية على جهودها في الإعداد لهذه الندوة عن بُعد في ظروف صعبة وتحديات غير مسبوقة فرضها خطر فيروس كورونا المستجد مشيراً إلى أن مصر بتوفيق الله وبفضل جهود الحكومة ووعي الشعب المصري استطاعت أن تتجاوز الإغلاق الكامل حيث لم يتوقف تنفيذ أي من مشاريعها الكبيرة خلال الفترة الماضية، كما بدأت تفتح أبوابها مرة أخرى لعودة الحياة الطبيعية في مجال السياحة مع اتخاذ الاحتياطات والإجراءات الاحترازية اللازمة لاستمرار دورة النشاط الاقتصادي بجميع قطاعاته .

مضيفاً أن ترتيب مصر في مؤشر جودة الطرق قفز إلى المركز الـ 28 عام 2019 مقارنة بمركزها في الـ 118 عام 2014 ، وتتبنى مصر خطة طموحة في الاصلاح الاقتصادي حققت نجاحات كبيرة في فترة زمنية قصيرة نسبياً بشهادة كبريات المؤسسات الدولية وذلك في إطار قيادة سياسية واعية ورؤيتها لخطة التنمية المستدامة لعام 2030 .

وأضاف الوزير أن مصر وقعت والمملكة المتحدة في ديسمبر 2020 بالقاهرة اتفاقاً شاملاً للتعاون دخل حيز النفاذ في يناير 2021 يؤسس للتعاون بين البلدين على المدى الطويل، حيث إن العلاقات الاقتصادية بين البلدين تستند إلى تاريخ من التعاون المشترك في مختلف المجالات التجارية والصناعية والاستثمارية ، وقد عكست الاتفاقية اهتمام قيادتي البلدين بتعزيز التعاون الاقتصادي المشترك بهدف تحقيق نقلة نوعية في معدلات التجارة البينية والمشروعات الاستثمارية للشركات البريطانية في مرحلة ما بعد البريكسيت ، لاسيما أن المملكة المتحدة تحتل مرتبة متقدمة من حيث حجم المساهمة في الاستثمار الأجنبي المباشر بالسوق المصري من خلال 1630 شركة باستثمارات تبلغ 5.4 مليار دولار تتركز غالبيتها في القطاع الصناعي، هذا علاوة على الاستثمارت البريطانية الضخمة في الصناعات الاستخراجية خاصة البترول ،

مشيراً إلي أن الاتفاقية تضمنت قيام البلدين بإعداد الدراسات الفنية ودراسات الجدوي لعدد من مشروعات البنية التحتية المستدامة بهدف زيادة مشاركة القطاع الخاص في تلك المشروعات، وأن المملكة المتحدة ستدعم جهود جمهورية مصر العربية في تطوير برامج الربط الإقليمي مع الدول الإفريقية والتي تهدف إلى تعزيز مكانة مصر كمركز إقليمي للتجارة الدولية والطاقة، وكذلك بهدف دعم التعاون الثلاثي بين جمهورية مصر العربية والمملكة المتحدة والدول الإفريقية.

واستعرض وزير النقل أمام الحضور المشروعات الجاري تنفيذها مع شركات بريطانية أو ممولة من بنوك بريطانيا وكذلك المشروعات المستقبلية لوزارة النقل ذات الأولوية في إطار خطة الحكومة المصرية ورؤية مصر 2030 ، مشيراً إلى أن تطلعه في أن يحظى قطاع النقل بجميع مجالاته بالأولوية التي يستحقها في الاستثمار البريطاني، لاسيما في المشروعات الاستراتيجية الكبرى في إطار إرادتنا المشتركة في تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين .

كما أكد الوزير خلال المناقشات مع الشركات والبنوك الدولية المشاركة في الاجتماع على عدد من النقاط الهامة تمثلت في أن وزارة النقل بها عدد ضخم من المشروعات الاستثمارية الواعدة و الاهتمام الكبير الذي توليه الوزارة بمشاركة القطاع الخاص في مشروعات وزارة النقل مستعرضاً عدد من النماذج مثل التعاقد مع RATP الفرنسية لإدارة الخط الثالث للمترو والقطار الكهربائي الخفيف LRT كما سيتم اسناد إدارة مشروعات المونوريل والقطار الكهربائي السريع والمحطات متعدد الأغراض بالموانئ المصرية إلى شركات قطاع خاص عالمية بالإضافة إلى تنفيذ الوزارة خطة لمشاركة القطاع الخاص في مجال إدارة عربات النوم والنظافة بالسكك الحديدية وتحويل ورش السكك الحديدية إلى شركات كما أكد الوزير على أن هناك خطة طموحه لادخال القطاع الخاص في مجال عربات النوم حيث تم الطرح عن طريق سيماف لتوريد 200 عربه نوم فاخرة لخدمة حركة السياحة ولتشجيع دخول القطاع الخاص في هذا المجال

وأضاف الوزير أن تنفيذ المشروعات وتمويلها تركز على بثلاث ركائز : الأولي تتمثل في طرح المشروعات على المنظمات والمؤسسات والبنوك الدولية العالمية والثانية في حالة عدم وجود تمويل يتم التفاوض مع شركات عالمية متخصصة لديها تمويل خاص للمشروعات بحيث يشمل هذا التمويل على فائدة بسيطة وفترات سماح وسداد طويلة علي أن تقوم الشركات المصرية بتنفيذ الأعمال المدنية والاعتيادية والتعاون في توطين صناعة النقل في مصر أما الركيزة الثالثة فتتمثل في طرح المشروعات للمشاركة مع القطاع الخاص عبر وحدة المشاركة مع القطاع الخاص بوزارة المالية مؤكداً أن كل مشروعات وزارة النقل تتم بكفاءة وسرعة وانجاز وفقاً لتوجيهات القيادة السياسية وأنه كلما كانت الشركات جادة في التفاوض يتم انهاء الاتفاقات بسرعة إنجاز أكبر كما أكد وزير النقل على جاهزية وزارة النقل للتعاون مع الشركات البريطانية في مجال السلامة وفي مجال إدارة المولات والجراجات الخاصة بمشروعات الجر الكهربائي مثل المونوريل والقطار الكهربائي LRT وكذلك التعاون مع كروس ريل العالمية لتوقيع مذكرة تفاهم للتعاون المشترك.

وأشار وزير النقل إلى أن وزارة النقل تعتبر النقل الأخضر من أولى اهتمامتها وأن وزارة النقل تبنت سياسات مهمة فى جميع قطاعات النقل المختلفة لتحقيق هذه المنظومة مشيراً إلى أن تنفيذ مشروعات مترو الانفاق والقطار الكهربائي الخفيف LRT وشبكة القطارات الكهربائية السريعة والمونوريل وأتوبيسات الBRT التي سيتم تسييرها على الطريق الدائري وكذلك أتوبيسات الغاز التي سيتم تسييرها داخل العاصمة الإدراية وكلها وسائل نقل نظيفة وصديقة للبيئة وكذلك الاهتمام بالنقل الأخضر المستدام في مجالات الطرق والكباري والنقل النهري والبحري.

ودعا الوزير الشركات البريطانية للمشاركة في معرض ترانس 100 للنقل وعرض مشروعاتهم بهذا المعرض الذي يشارك فيه شركات عالمية متخصصة في مجال النقل وفي ختام كلمته وجه الوزير الشكر والتقدير لكل الجهود التي تبذل لتعزيز التعاون المصري البريطاني ، مؤكداً على ثقته في نجاح تلك المهمة التي تعبر امتداداً للعلاقات التاريخية المتميزة التي تربط بين بلدينا الصديقين متمنياً للعلاقــات الـمصرية البريطانية المزيد من التقدم والإزدهار.

وفي حديثه عن أهم المشروعات المستقبلية في إطار رؤية مصر 2030 أكد كامل الوزير أنه في مجال مشروعات الطرق والكبارى يتم تنفيذ المشروعات بتمويل وطنى وبواسطة شركات وطنية مصرية وفيما يتعلق بمشروعات الوزراة المنفذة بشراكة إنجليزية أشار الوزير إلي أن مشروعي إنشاء خطى مونوريل العاصمة و٦ أكتوبر و مشروع توريد عدد ٥٠ جرار جديد وإعادة تأهيل عدد ٥٠ جراراً مستعرضاً الفرص الاستثمارية فى مشروعات قطاعات النقل ومنها مشروعات السكك الحديدية المطروحة للاستثمار مثل مشروع إنشاء خط سكة حديد بين المناشى و مدينة 6 أكتوبر ومشروع إنشاء خط سكة حديد بين المناشى و مدينة 6 أكتوبر ومشروع إنشاء خط سكة حديد لنقل البضائع بلبيس/ العاشر من رمضان/ الروبيكي بالإضافة إلى المشروعات المطروحة للاستثمار في الهيئة القومية للأنفاق ومنها مشروع إنشاء وإدارة وتشغيل وصيانة مشروع الخط السادس لمترو الأنفاق وكذلك مشروعات مجال النقل البحري المطروحة للاستثمار ومنها مشروعات الهيئة العامة لموانئ الإسكندرية والدخيلة مثل إدارة وتشغيل محطة متعددة الأغراض والحاويات (رصيف 100 ) بميناء الدخيلة و إدارة وتشغيل محطة الصب الجاف بميناء الدخيلة فى المنطقة ما بين رصيف 92 ورصيف ميدتاب.

وفي مشروعات الهيئة العامة لموانئ البحر الأحمر إستعرض الوزير عدد من المشروعات مثل مشروع إدارة وتشغيل محطة متعددة الأغراض (حاويات – بضائع عامة) سفاجا موضحاً مشروعات هيئة ميناء دمياط مثل مشروع إدارة وتشغيل محطة متعدة الأغراض خلف الحاجز الغربى وكذلك مشروعات قطاع الموانئ الجافة والمراكز اللوجيستية المطروحة للاستثمار مثل مشروع إنشاء المركز اللوجستى على مساحة 300 فدان المجاور للميناء الجاف بالسادس من أكتوبر وفيما يتعلق بمشروعات النقل النهري أشار الوزير إلى أن المشروعات المطروحة للاستثمار وهي إنشاء وتشغيل وإدارة الموانئ النهرية الجديدة بنظام الترخيص بالإنتفاع ومنها مشروع إنشاء وإدارة وتشغيل وإستغلال وإعادة تسليم ميناء دندرة النهرى بمحافظة قنا ومشروع إنشاء وإدارة وتشغيل وإستغلال وإعادة تسليم ميناء المنشأة النهرى بمحافظة سوهاج .

Leave A Reply