رئيس مجلس النواب يهدد بإعلان أسماء المتغيبين في وسائل الإعلام

0 63

هدد الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، أعضاء المجلس في الجلسة المسائية اليوم، بإعلان أسماء النواب الذين يتغيبون عن الجلسات.

وقال “عبدالعال”: “لا بد أن يعرف الرأي العام من يحضر ومن لا يحضر”، مطالبًا النواب بعدم الخروج من القاعة للانتهاء من التصويت على مواد اللائحة.

وقد شهدت الجلسة المسائية، بمجلس النواب، اليوم، مشادة كلامية، بين الدكتور علي عبدالعال رئيس المجلس، والنائب أحمد فرغلي هدد على إثرها “عبدالعال”، النائب بالتصويت على إخراجه، من القاعة الرئيسية.

ويناقش المجلس، المادة المتعلقة، بعدد المرات، المسموح للنائب تغيبها، خلال عمل الجلسات العامة للبرلمان، والبالغ عددها، 3 أيام جلسات متتالية، إلا أن بعض النواب، اقترح خمسة أيام، وهو مارفضه رئيس المجلس، قائلًا للنواب أنه سيقال أن النواب، يبحثون عن مزايا معينة”.

وأثارت هذه الجملة غضب النائب أحمد فرغلي، الذي طالب بحذفها، من المضبطة، ما اضطر “عبدالعال” للانفعال على النائب، مؤكدًا عدم حذفها حتى لايفسر أن النواب يطلبون مزايا.

واعترض النائب علي رد فعل رئيس المجلس علي رفضه طلبه، ما أدي إلي وصف عبد العال له بالنائب  المشاغب الذي يثير المشاكل.

ورد النائب غاضبا:”أنا لا أثير المشاكل، وكل ما فعلته أن أرسلت ورقة بالحذف”، ولكن رئيس المجلس، لم يعجبه رد النائب موجها حديثه له: “أنت من الناس اللى مش عايز اللائحة تمر، وسأصوت على إخراجك من القاعة”، الأمر الذي أدي إلي تدخل النواب لتهدئة رئيس المجلس، فقام عبدالعال مناشدا النائب قائلا: “اجلس واستمع واستفيد”.

ووافق مجلس النواب على المواد الخاصة بحضور وغياب الأعضاء، في الجلسة المسائية اليوم.

وافق المجلس على المواد من 364 إلى 369  من اللائحة الداخلية لمجلس النواب والتي تنص على:

المادة 364: “يجب على العضو الذي يطرأ ما يستوجب غيابه عن إحدى جلسات المجلس، أو اجتماعات لجانه أن يخطر رئيس المجلس، أو رئيس اللجنة بحسب الأحوال كتابة بذلك، ولايجوز للعضو أن يتغيب أكثر من ثلاثة جلسات في الأسبوع، إلا إذا حصل على إجازة أو إذن من المجلس لأسباب تبرر ذلك، ولا يجوز طلب الإجازة لمدة غير معينة، وللرئيس في حالة الضرورة العاجلة أن يرخص بالإجازة للعضو، ويخطر المجلس بذلك في أول جلسة.

مادة 365: “يجب على العضو الذي يطرأ ما يستوجب مغادرته مبنى المجلس أثناء انعقاد جلساته أو جلسات لجانه أن يستأذن في ذلك كتابة رئيس المجلس أو رئيس اللجنة بحسب الأحوال.

مادة 366: “مع عدم الإخلال بما ورد بشأنه نص خاص إذا تغيب العضو عن حضور جلسات المجلس أو لجانه بغير إجازة أو إذن، أو لم يحضر بعد مضي المدة المرخص له فيها، اعتبر متغيبًا دون إذن ويسقط حقه في المكافأة عن مدة الغياب”.

مادة 367: “يعتبر عضو المجلس الذي يوفد للخارج في مهمة خاصة للمجلس في إجازة طوال المدة المحددة لهذه المهمة، ولا يتوقف إيفاد المجلس لأحد أعضائه على موافقة الجهة الأصلية التى يعمل بها”.

مادة 368: “يعرض رئيس كل لجنة على رئيس المجلس شهريًا وكلما رأى رئيس اللجنة ضرورة لذلك تقريرًا عن حضور أعضاء اللجنة وغيابهم”.

مادة 369: “مستحدثة”: “في الأحوال التي ينظم فيها القانون تمثيلًا للمصريين في الخارج، يضع مكتب المجلس القواعد المنظمة لحضورهم وغيابهم ونظر اقتراحاتهم وكيفية التواصل معهم، ويخطر المجلس بها فور وضعها، على ألا يقل أيام حضورهم عن يومى جلسات شهرياً، إلا إذا حصل على إجازة أو إذن من المجلس لأسباب تبرر ذلك”.

Leave A Reply