خاص: نقابة صيادلة مصر تقيم مؤتمر: : ” بروتوكولات العلاج لفيروس سى بمصر .. ما لها و ما عليها “

0 92

 

 #

كتب / اكرم هلال

فى تصريح خاص: صرح دكتور خاطر الشافعي المتحدث الإعلامي للجنة الاستشارية لنقيب عام صيادلة مصر أنه أقيم اليوم مؤتمر : ” بروتوكولات العلاج لفيروس سى بمصر .. ما لها و ما عليها ” تحت رعاية نقابة صيادلة مصر ،

بدأ المؤتمر بإلقاء كلمة ل د. محى عبيد نقيب صيادلة مصرثم تبعة  د. سمير قابيل استاذ أمراض الكبد بكلية طب بنها و رئيس الجمعية المصرية لأمراض الكبد وتلاه د. محمد عز العرب رئيس وحدة الاورام بالمعهد القومى للكبد و عضو الجمعية المصرية لرعاية مرضى الكبد و الاستشارى الطبى للمركز المصرى للحق فى الدواء

 حيث تحدث د. سمير قابيل عن – عدم وضوح دور لجنة الفيروسات الكبدية فى المكافحة الفعلية لفيروس سي و إنما تقوم ببعض التجارب التى رأينا بعض نتائجها – وأن مهمة القضاء على فيروس سي تقتضى تعاون جميع الوزارات بالدولة و زيادة وعى المواطن ثم كانت كلمة د. محمد عز العرب شاكرا نقابة صيادلة مصر على دفاعها عن حقوق المرضى لتحقيق المعادلة الصعبة بين العلاج و الأمان و الفاعلية ثم تطرق إلى – أن توصية الجمعية الأوروبية لم تكن الموافقة على البروتوكول الثنائى بالسوفوسبوفير و الريبافيرين و إنما صنفته C2 أى يحتاج المزيد من التجارب الاكلينيكية – كما عرض دراسة د. مجدى الصيرفى عضو اللجنة القومية للفيروسات الكبدية و التى أفادت بحدوث نسبة 47% عدم استجابة أو انتكاسة للعلاج الثنائى و التى تم نشرها بمؤتمر فى سان فرانسيسكو –

كما عرض أهم مخالفات ملف السوفالدى . – و ذكر أنه تم اعلان مذكرة التفاهم بين الحكومة الهندية و شركة جلياد و التى تضمنت دفع مليون دولار بوثيقة لتحمل مخاطر استخدام العقار فى الهند و لعلاج اللثار الجانبية بينما لم يتم الإعلان عن مذكرة التفاهم المصرية مع نفس الشركة – و أعلن عن المبادرة المصرية لعلاج فيروس سي بالتعاون بين المركز المصرى للحق فى الدواء و نقابة صيادلة مصر تزامنا مع تصريحات الرئيس السيسى عن علاج مليون مريض بفيروس سي

ثم جاءت كلمة د. محي عبيد عن – انه للقضاء على فيروس سي كان لابد من استخدام اثنين من مضادات الفيروسات و هو ما لم يحدث فى البروتوكول السابق – وجود توصيات بعدم استعمال الانترفيرون أو الريبافيرين لما لهما من اثار جانبية خطيرة قد تصل إلى العمى – و أن النشرة الداخلية لعقار السوفوسبوفير لم تتضمن استعماله مع الريبافيرين لل Geno type 4 –

وأوضح أن نقابة صيادلة مصر لم تحارب السوفالدى و لكنها ضد بروتوكولات علاج خاطئة و متعجلة تؤدى إلى الإضرار بالمصريين و إهدار اموالهم و أن الصيادلة شريك فى قضية السوفالدى بما يؤدونه من دور فى ابتكار و تصنيع و تسجيل و تسعير الدواء

و أعلن د. محي عبيد عن خبر توافر عقار الهارفونى خلال أيام بسعر 1100 جنيه – كما أعلن عن قرب الإعلان عن تصنيع مادة السوفوسبوفير محليا بشركة النصر للأدوية – و أعلن عن مشروع علاج الصيادلة من فيروس سي فى حملة مجانية على مستوى الجمهورية

جاء ذلك فى التقرير الذى أعدتة الدكتورة ياسمين فاروق عضو اللجنة الاستشارية عن المؤتمر .

يذكر أنه قد حضر المؤتمر كلا من د.مصطفي الوكيل ود عصام عبدالحميد و د محمد العبد و د جورج عطالله و د احمد فاروق و د اماني عبدالرحمن و د مصطفي داوود و د اميمة عطاالله و د احمد عامر و لفيف من الإعلاميين.

Leave A Reply