حادث قطار محطة مصر بالإسكندرية.. مساعد السائق يعترف بالخطأ

0

كتب عصام نوح

اعترف مساعد سائق القطار الذي تسبب في وقوع حادث محطة مصر في الإسكندرية، أمس الثلاثاء، بمسؤوليته عن وقوع الحادث، قائلاً إن ساقه اصطدمت بطريق الخطا بذراع السرعات، مما أدى إلى زيادة سرعة القطار بصورة مفاجئة، وفقد السيطرة على الجرار، مما تسبب في اصطدامه بالقطار المتجه إلى القاهرة.

تحقيقات حادث قطار الإسكندرية
وبدأت نيابة شرق الإسكندرية الكلية، برئاسة المستشار محمود أحمد الغايش، المحامي العام الأول، تحقيقها في الحادث اليوم الأربعاء، وذلك بعد القبض على السائق والملاحظ والمساعد، وكافة الأطراف المعنية والمسؤولة عن حادث قطار محطة مصر في الإسكندرية، الذي أسفر عن إصابة 45 شخصاً.

اعتراف مساعد سائق قطار محطة مصر في الإسكندرية
واعتراف مساعد السائق بأنه أخطأ عندما ارتطمت ساقه بذراع السرعات بالخطأ، الأمر الذي أدى إلى زيادة سرعة القطار فجأة، وهو ما تسبب في وقوع الحادث، حيث فقد السيطرة على الجرار، الذي اصطدم بالقطار الذي كان يغادر الرصيف في محطة مصر بالإسكندرية، متجهاً إلى القاهرة.

حبس سائق ومساعد والملاحظ حادث قطار محطة مصر
وقررت النيابة العامة حبس كل من السائق ومساعد السائق والملاحظ لمدة 4 أيام على ذمة التحقيق، بعدما استمعت إلى أقوال المصابين الذين يخضعون للعلاج في 3 مستشفيات بالإسكندرية، وهي مستشفى «جمال حمادة»، الذي تم نقل 33 مصاباً إليه، ومستشفي الأميري الجامعي، وبه 9 مصابين، ومستشفي شرق المدينة، 3 مصابين، للتعرف على ملابسات الحادث.

حادث قطار محطة مصر الإسكندرية
وتلقى اللواء محمود أبو عمرة، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسكندرية إخطاراً أمس الثلاثاء، من مأمور قسم شرطة العطارين، باصطدام قطار الإسكندرية المتجه إلى القاهرة بجرار في المحطة، بعد تعطل فرامل الجزء الخلفي بالجرار، مما تسبب في اصطدامه بالعربية الأخيرة من القطار، وإصابة 45 من ركاب القطار، تم نقلهم للمستشفيات، وحدوث تلفيات شديدة.

وانتقلت قوات الأمن والحماية المدنية وضباط قسم شرطة العطارين والقيادات التنفيذية بالمحافظة، برئاسة أحمد طارق السباعي، وكيل النائب العام، وحضور محمود الشرقاوي، وعادل طلحة، ومحمد صالح، وأحمد زغلول، ومحمد حتاتة، ومحمد السيد فهمي، وكلاء النائب العام، ولا تزال التحقيقات مستمرة لكشف ملابسات الحادث.

Leave A Reply