بسبب الخلافات الأسرية وتعاطي المخدرات « أب » يقتل أطفالة ثم ينتحر

0 375

تمكنت أجهزة البحث الجنائي بالقليوبية، من كشف غموض واقعة العثور على جثة أب وأطفاله مقتولين بمنطقة ساحل دجوي، بدائرة مركز بنها، وتبين من التحريات والتحقيقات وتقارير الطب الشرعي والمعاينة التي أجرتها النيابة العامة، أن الأب هو مرتكب الواقعة، وقتل طفليه وانتحر، بسبب مرورة بأزمة نفسية وتفاقم الخلافات بينه وبين زوجته وتعاطيه الأقراص المخدرة.

وكشفت التحريات أن الأب يتعاطى الأقراض المخدرة، بسبب المشكلات الأسرية مع زوجته، وأخذ أبناءه لمنزل أسرته وسط الزراعات، وقتلهم بافيز بلاستيك، وخنق كل واحد منهم مستخدما «أفيز»، ثم شنق نفسه بأفيز ثالث ليتخلص من حياته.

وأمرت نيابة مركز بنها، برئاسة عبدالله علي، مدير نيابة مركز بنها بإخلاء سبيل والدة الطفلين وزوجة الأب مرتكب الواقعة، بعد أن ثبت من التحقيقات أنها كانت غير موجودة بمكان الجريمة.

وقالت والدة الطفلين بإن المنزل الذي تم العثور على المجني عليهم، أمامه لا يقيمون فيه، بل بجانب أرض زراعية، بعيدة عن الكتلة السكنية، وأنهم يأتون للجلوس به ثم يعودون لمسكنهم الذي يقطنون في قرية طحلة.

وأضافت أنها على خلاف مع زوجها مرتكب الواقعة، وتركت منزل الزوجية بطحلة منذ 6 أشهر، بسب خلافات مع زوجها، وتعيش مع والدها، وأن الطفلين كانا يأتيان إليها يوميًّا، وأنها لا تعلم شيئًا عن الجريمة، وأنها صُدمت بأن الجاني هو الأب الذي أضاعت المخدرات علقه بعد فصله من عمله، قائلة إنها لم تسمع عن الحادث إلا من أهالي البلدة الذين أبلغوا رجال الشرطة بالواقعة.

كان اللواء فخرالدين العربي، مدير أمن القليوبية، تلقى إخطارا من اللواء حاتم حداد مدير مباحث القليوبية، يفيد بالعثور على 3 جثث لأب ونجليه داخل منزلهم بقرية ساحل دجوي دائرة مركز بنها.

انتقل العميد خالد المحمدي، رئيس مباحث المديرية والرائد احمد عبد المنعم رئيس مباحث المركز والنقيب عماد سامي معاون مباحث المركز، لمكان الحادث، وتبين أن الجثث لموظف يدعى «حازم. ر.ف» ونجليه «حسام 10 سنوات»، و«سما 12 سنة»، وتبين أنهما مخنوقين بواسطة شريط بلاستيك من الرقبة، وتبين أن الزوجة وأم الأطفال المجني عليهما لم تكن موجودة بالمنزل.

وجرى نقل الجثث للمستشفى، وتحرر محضر بالواقعة، ونجحت أجهزة الأمن في كشف غموض الواقعة.

Leave A Reply