الغزالى: سابقة أعمال وقاعدة عريضة من العملاء تؤهلنا لنكون الأقوى بالعاصمه الإدارية

0 48

 

 

كتبت هدي العيسوي

 

تعتزم “الفتح جروب” للتطوير العقاري وإدارة المشروعات، تنفيذ أقوى مشروعاتها بمنطقة الداون تاون بالعاصمة الإدارية الجديدة وذلك بقيمة بيعية متوقعة تتجاوز 1.5 مليار جنيه.

 

وأوضح صلاح الهلالى رئيس مجلس الإدارة، أن الشركة تستهدف تحقيق مبيعات تتجاوز الـ 1.5 مليار جنيه، والمشروع عبارة عن مجمع إدارى تجارى طبى مخطط تنفيذه بأعلى مستوى من الجودة وبطابع معمارى مميز ليكون الأقوى بمنطقه الداون تاون وبداية لانطلاقة قوية للشركة بالعاصمة الإدارية الجديدة لتنفيذ سلسلة من هذه النوعيه من المشروعات استنادا على الخبرة التى تمتلكها الشركة فى العاصمة وسابقة أعمال وقاعدة عريضة من العملاء.

 

وأشار إلى أن قاعدة العملاء عملت الشركة على تكوينها على مدار 35 عام طورت خلالها 350 مشروع فى القاهرة الجديدة ومدينة هليوبوليس الجديدة وامتلاكها لمحفظة استثمارية كبيرة.

 

ولفت الهلالى، إلى التعاقد مع كبرى شركات التشغيل وإدارة المبانى لتوفير إدارة قوية محترفة للمشروع، بالإضافة للتعاقد مع أكبر مكاتب الاستشارات الهندسية والتصميمات المعمارية مما يعكس قوة التصميم الهندسي والمعماري للمشروع.

 

 

وكشف شريف الغزالى رئيس القطاع التجارى، أن الفتح جروب تستهدف ضخ 2 مليار جنيه كاستثمارات خلال العام الحالي 2021 لتنفيذ سلسلة من المشروعات ذات الأنشطة المتعددة تجارى- إدارى – طبى، بالعاصمة الإدارية الجديدة.

 

 

وأوضح الغزالي، أن الفتح جروب تدرس جدية تنفيذ مشروع سكنى “كمبوند” على أعلى مستوى وبمواصفات عالمية بالعاصمة الإدارية الجديدة.

 

ولفت الغزالي، إلى أن الشركة سبق لها الاستثمار بالعاصمة الادارية مع عدد من المطورين فى أكثر من مشروع منهم (انترادا) مشروع سكنى تجارى منفذ على مساحة ٧٢ فدان و(سيتاديل) بالحى الحكومى مما منح الفتح جروب خبرة العمل بالعاصمة.

 

وأشار رئيس القطاع التجارى، إلى أن الفتح جروب قامت بعمل دراسات على الاحتياج الفعلى للسوق والتى كشفت عن وجود طلب عالى على العقارات التجاريه والإدارية والطبيه لتغطية الكثافه السكانية التى سوف تشهدها العاصمه، منوها بأن الفتح جروب تمتلك مجموعة من المقومات التى تؤكد جاهزيتها لأن تكون فى مصاف الشركات الرائدة بالعاصمة الإدارية الجديدة ومنها الخبرة وقاعدة عملاؤها التى أعطتها الثقل والثقة فى نجاح المشروع.

 

وأوضح الهلالى، أن العاصمة الإدارية مشروع قومى تم تدعيمه من قبل، الرئيس عبد الفتاح السيسي، ليكون واجهة استثمارية تعمل على جذب الأموال للسوق المصرى، وتتيح المجال لتطبيق فكرة تصدير العقار، مشيرا إلى أن مدن الجيل الرابع التى استهدفت الدولة تنفيذها اقتداء بمدن عالمية لا تقل عنها مصر، وسوف تضاهيها بل وتتفوق المواصفات والمدن العالمية.

 

 

ووجه الهلالى، الشكر لكافة شركاء النجاح من المطورين العقاريين على ماتم انجازه على أرض الواقع من مشروعات بالعاصمة تعكس مجهودات مضنية بذلت من أجل إنجاح هذا المشروع والنهوض بالعاصمة لتكون فى مصاف المدن العالمية، هكذا شركات التسويق العقارى التى دائما لها دور فعال فى إنجاح المشروعات.

Leave A Reply