الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة .. وما نتائج تحليقة حول الأرض

0 786

كتب -انچي اسحق فلتاؤوس
اطلقت الصين صاروخ يسمي”لونغ مارش 5 بي” يوم الأربعاء الماضي 28 ابريل 2021 وهذه أول وحدة لمحطة الفضاء الخاصة بالصين في المدار. قد كان الصاروخ خرج عن السيطره ولكن هذا لا يعني انه خرج عن المراقبه.
هدف الصين من انطلاق الصاروخ:-
الصين تطلق هذا الكم من الصواريخ لكي تصبح قوى فضائية كبرى لمواكبه المنافسين مثل روسيا وامريكا والوكالة الفضاء الأوروبية وانشاء محطتها الفضائية كي تكون الأكثر تقدماً في عام 2030.
قد كانت المهمه التي ارسلت الصين بسببها الصاروخ قد تمت بالفعل حيث اطلقت وحدة تيانخه التي تزن 22.5 طنًا من وينتشانغ وانفصل تيانخه عن الجسم الرئيسي للقاذفة بعد 492 ثانية من الطيران ، ودخل مباشرة مداره الأول المخطط له. لكن تكمن الأزمه في انه كان يجب هبوط الصاروخ في المحيط ولكن هذا لم يحدث. الصاروخ يدور في مدار حول الأرض بارتفاعات تتراوح بين 160 الى 260 كم وبسرعة متوسطة تزيد قليلاً عن 28 الف كم وهذا يعني ان الصاروخ يدور دورة كاملة حول الأرض في مدار بيضاوي في حوالى 90 دقيقة. لم تعلق الحكومة الصينية علناً على الموضوع أبداً، لتبقى بذلك التفاصيل الأساسية حول مرحلة الصاروخ ومساره غير معروفة.
ماذا تقول الشائعات وما الرد عليها؟
تكاثرت الأقاويل حول سقوط الصاروخ في الهند ولكن الاحتمال الاكبر انه سيسقط فى المحيطات التى تغطى ثلثي الكوكب، ووفقاً للبيانات المتاحة من مواقع مراقبة الأجسام الفضائية فإن احتمالية دخول الصاروخ للغلاف الجوى للأرض ستكون يوم 9 مايو المقبل.
كما أوضحت أن قوات الفضاء الأمركية تراقب الصاروخ وتتابع مسار سقوطه في محاولة منها لإيجاد طريقة لمواجهته.
وذكرت في بيان، أنه لايمكن تحديد المكان الذي سيسقط عليه حطام الصاروخ إلا قبل ساعات قليلة من سقوطه، مشيرة إلى أن الحطام يمكن أن يشكل تهديدات محتملة لسلامة الرحلات الفضائية ومجال الفضاء.
ما هي حقيقه تحليق الصاروخ الصيني في مصر؟
لقد حلق الصاروخ الصيني فوق سماء مصر لمدة 8 دقائق مما اثار رعب العالم. ولكن هذا لا يجب ان يسبب كل هذا الذعر لأن خبراء الفضاء والعديد من المؤسسات صرحوا أن الأمر في أسوأ الأحوال سيكون مثل حادث تحطم طائرة صغيرة وان هذا ليس شيئاً جديداً لأن المرة الأخيرة التي أطلق فيها الصاروخ انتهى به الأمر محطماً في السماء وتسبب في أضرار بعدد من المباني في ساحل العاج.
وعليه، لايستحق الأمر كل هذا الذعر لأن قد صرحوا خبراء الفضاء ان الأمر اذا اشتد سوءاً سيكون مثل حادث تحطم طائره صغيره، فلا داعي الخوف من الشائعات و التهولات التي يسببها مواقع التواصل الأجتماعي.

Leave A Reply