الرئيسية » أخبار محلية » مصادر قضائية : ” الصاوى” نائبا عاما خلفا لصادق

مصادر قضائية : ” الصاوى” نائبا عاما خلفا لصادق

كتب : طارق الصاوى . 

صرحت مصادر قضائية مساء اليوم الثلاثاء ١٠ سبتمبر ، ” لصوت الشعب المصرى ” بأنه سيتم تعيين المستشار حمادة الصاوي الرئيس بمحكمة اسئتناف القاهرة نائبا عاما خلفا للمستشار نبيل صادق.

وأكدت المصادر أن المستشار نبيل صادق النائب العام حاليا سيحال إلى التعاقد خلال أيام. وأن المستشار ” حمادة الصاوى” هو المرشح الأقرب إلى المنصب.

 وكان المستشار الصاوي قد انتدب سابقا للعمل كمحام عام أول لنيابة استئناف القاهرة، كما شغل أيضا منصب عضو بالمكتب الفني لمحكمة استئناف القاهرة.وينص القانون المصري على أن ولاية القاضي في منصب النائب العام، تكون لمدة 4 سنوات فقط غير قابلة للتجديد، على أن يعرض مجلس القضاء الأعلى 3 مرشحين ممن هم على درجة رئيس محكمة استئناف، أو نائبا لرئيس محكمة النقض، على أن يختار رئيس الجمهورية من بينهم من يشغل منصب النائب العام.

👈 تعرف علي المرشح الأقرب لمنصب النائب العام : 👇

تولى الصاوي العديد من القضايا الهامة والتي شغلت بال الرأي العام، ففي أغسطس 2014، أجرى معاينة لدار مناسبات مسجد رابعة العدوية، بصفة رئيس بمحكمة استئناف القاهرة، وعضو اليسار بدائرة محكمة جنايات القاهرة.

وفي يوليو 2015 قررت محكمة استئناف القاهرة، برئاسة المستشار أيمن عباس، انتداب المستشار حمادة الصاوي، الرئيس بمحكمة استئناف القاهرة قاضي تحقيق، لاستكمال التحقيق فى قضية وقائع الفساد المالي بمؤسسة الأهرام، على أن يقوم بدوره قاضي منصة بإحدى دوائر الجنايات.

وفي أكتوبر 2015، أصدر المستشار نبيل صادق، النائب العام، قرارا بإنتداب المستشار حمادة الصاوي، كمحام عام أول لنيابة استئناف القاهرة.

وفي فبراير 2016، أشرف المستشار حمادة الصاوي، على التحقيقات مع المستشار أمير عوض، الرئيس بمحكمة استئناف الإسكندرية، عقب واقعة القبض عليه بدار القضاء العالي بتهمة إهانة رئيس مجلس القضاء الأعلى.

وفي ديسمبر 2016، كان له دور بارز في التحقيق بواقعة تفجير الكنيسة البطرسية، حيث كان يشغل منصب المحامي العام الأول لنيابة استئناف القاهرة، وانتقل على رأس فريق إلى موقع الحادث لإجراء المعاينة اللازمة للكاتدرائية والمناطق المجاورة لمسرح الحادث والتحقيق الفوري للتوصل إلى كيفية ارتكابه.

 

عن طارق الصاوى

اضف رد