الرئيسية » حوادث » النيابة تتهم عمة فتاة قتلها شقيقها فى المعصرة بالتستر على الجريمة

النيابة تتهم عمة فتاة قتلها شقيقها فى المعصرة بالتستر على الجريمة

كتب / شريف محمود

باشرت نيابة حلوان الجزئية، اليوم الأحد، تحقيقاتها حول واقعة مقتل فتاة المعصرة على يد شقيقها وزوج شقيقتها.

وكشفت التحقيقات، التى مازلت تجرى الآن، أن عمة المجنى عليها حاولت التستر على الجريمة مدعية أن الضحية تناولت حبوب مخدرة بقصد الانتحار، ووجهت النيابة لها تهمة التستر على الجريمة.

كان المقدم إيهاب الصعيدى، رئيس مباحث المعصرة، بإشراف العميد حسام أبوزيد، مأمور القسم، تلقى إخطارا باستقبال مستشفى الدمرداش “م.أ” 17 سنة، ربة منزل، مصابة بغيبوبة ولا يمكن استجوابها، وبسؤال عمتها “م.ن” ادعت ابتلاعها كمية أقراص غير معلومة لمعاناتها من اضطرابات نفسية إثر وفاة والديها وسبق إقدامها على الانتحار عدة مرات، ولم تتهم أو تشتبه فى إصابتها جنائيا .

وأخطرت مستشفى الدمرادش قسم الشرطة بوفاة المذكورة، وبالانتقال ومناظرة الجثة تبين وجود إصابات قديمة عبارة عن “جرح قطعى صغير بالجبهة وأثار كدمات بالرقبة” ويشتبه جنائيا فى الوفاة .

وتوصلت التحريات إلى أن المجنى عليها كانت تقيم بمفردها، وأن وراء حدوث ما بها من إصابات أدت إلى دخولها فى غيبوبة ووفاتها، شقيقها “ش.ا” 26 سنة، سباك، وزوج شقيقتها “ع.ج” 25 سنة، مبيض محارة.

وباستهداف المتهمين ألقت قوة القبض عليهما وبمواجهتهما، أقر الأول بأنه نظرا لاعتياد الضحية على الهروب من الشقة سكنها والإقامة فى أماكن غير معلومة احتجزها بمساعدة المتهم الثانى داخل الشقة سكنها وقيداها بجنزير فى منقطة الرقبة وتعديا عليها بالضرب لمنعها من الخروج.

وأشار المتهم إلى أنه لاحظ إصابتها بحالة إعياء شديد وخروج إفرازات من فمها، فنقلها الى مستشفى حميات حلوان، ومنها إلى مستشفى قصر العينى، ثم مستشفى الدمرادش، وخلال كل هذه الفترة ظلت فى حالة غيبوبة، وبمواجهة المتهم الثانى أقر بأقوال الأول ،وبإرشادهما ضبط رجال المباحث الجنزير المستخدم فى تقييد المجنى عليها.

عن شريف محمود

اضف رد